أهلا بك في مدينة أحلامي !





ريتا عودة- شاعرة وقاصّة ومترجمة من مواليد النـّاصرة 29-9-1960 * حاصلة على شهادة اللقب الأول في اللغة الانجليزية والأدب المقارن. * تقوم بتدريس اللغة الانجليزية في المدرسة الثانوية البلدية في الناصرة. * حصلت على المرتبة الأولى في مسابقة لكتابة قصيدة الهايكو على مستوى العالم. * حصلت على المرتبة الأولى في مسابقة "الهيجا" على مستوى العالم. * تملك موقعا على الشبكة الإلكترونية: http://ritaodeh.blogspot.com * تمت ترجمة نصوصها إلى العديد من اللغات عبر شبكة الإنترنيت. صدر لها : ثورة على الصّمت-1994 1994 - وزارة الثقافة والمعارف- الناصرة *مرايا الوهم 1998- المدرسة الثانوية البلدية –الناصرة *يوميات غجرية عاشقة 2001 – دار الحضارة – القاهرة * ومن لا يعرف ريتا 2003- دار الحضارة – القاهرة *قبل الإختناق بدمعة 2004 - دار الحضارة – القاهرة *سأحاولكِ مرّة أخرى بيت الشعر الفلسطيني - رام الله- 2008 *أنا جنونك-مجموعة قصصيّة بيت الشعر الفلسطيني - رام الله- 2009 مجموعات الكترونيّة: بنفسجُ الغربـــَة 2008-رواية قصيرة طوبى للغرباء-رواية قصيرة-2007 سيمفونية العودة 2010-رواية




أريدُ أن أحيَا

أريد أن أحيا:
أن أستيقظَ مع الفراشاتْ لأهيم على وجهي في الحقول،
ساعاتٍ وساعاتْ
أن أشاركَ المزارعين
في زرع بذور الأمنياتْ

أريد أن أحيا:
أن أصغي لصوت قطرات المطر
وهي تُعمِّدُ العشبَ والشجرْ
أن أفاوضَ الطيورَ على أجنحتها،
والناياتِ على نغماتها.


أريد أن أحلّقَ أعلى من النسور
أريد أن أغني أفضلَ منَ العَنادل وشتَّى أنواع الطيورْ

أريد أن أنتهرَ جرادِ الظلام
وكأنبياء العهدِ القديم
أدعو للوئامِ بين الأنام

أريدُ أنْ أفعلَ أشياءَ كثيرة عديدَة،
ولكنَّ صوت طلقاتٍ ناريَّة بعيدَة
يشوِّه كلَّ أحلامي



الجمعة، 1 مايو، 2015

قصائد 2015




" مُبَاغِتـــًا جَاءَ حُبــُّكَ "



قصائد
2015
ريتا عودة





لَم يَمتَلِك قلبي
إلاَّ
مَن أَتَانِي مِنَ
البَحر


------------


أريدُ أن أحيَا

أريدُ أن أستيقظَ
معَ الفَرَاشَاتْ
لأَهيمَ على وَجهي
في الحُقولِ
سَاعَاتٍ وسَاعَاتْ

أريدُ أن أُشَاركَ
المُزَارعينَ
في زرعِ بُذورِ الأمنياتْ

أريدُ أن أحيَا:
أريدُ أن أصغي لصوتِ
قطراتِ المَطرْ
وهي تُعمِّدُ العشبَ
والشَّجرْ ...

أريدُ أن أفاوضَ الطيورَ
على أجنحتِهَا،
والناياتِ
على نغماتِهَا

أريد أن أحلّقَ
أعلى من النُّسور
أريد أن أغني
أفضلَ منَ العَنادلِ
وشَتَّى أنواعِ الطُّيورْ.

أريد أن أنتهرَ جرادَ
الظَّلامْ
وكأنبياءِ العهدِ
القديمْ
أدعُو ..
للوِئَامِ بينَ الأَنَام

أريدُ أنْ أفعلَ
أشياءَعديدة ..
عَ د ي دَ ة
لكن...
صَوتَ
طَلقاتٍ
نَاريَّة
بَعيدَة
بَ ع ي دَ ه
يُشَوِّه كُلَّ
... أحلامِي ...



------------


شاعِرَة ٌ مَاكِرَة ٌ مَنْ يَجدُهَا..!؟

شاعِرَة ٌ
مَاهِرَة ٌ، مَاكِرَة ٌ
مَنْ يَجدُهَا..!؟
ثمَنُهَا يَفـُوُقُ اللآلِئِ
كـُلـَّهَا.
بـِهَا يَثِقُ قلبُ قارئِهَا.
لـَهُ .. لا تصْنـَعُ إلاّ
الدَّهْشَة َوالبَهْجَة.
هِيَ.. كـَسُفـُن ِ التـَّاجـِر ِ،
مِنْ بَعْيدٍ..
تـَجْـلِبُ رُؤَاهَا.
تـَقـُومُ، إذِ الغـَسَقُ قـَريبٌ
تـَتـَأَمَلُ الأ فـُقْ.
ثمَّ، تـَمـُدُّ يَدَيْهَا إلى المِغـْزَل ِ
وَتـَنـْـسِجُ...
مِنْ حَرير ِ الحُلـُم ِ .. قـَصَائِدَهَا.
لا تـَخـْشـَى بَرْقـًا وَلا رَعْدَا،
فـَقـَصْرُهَا مُؤَسَّسٌ عَلى .. الأَلـَقْ.
يَقـُوُمُ قـُرَّاؤُهَا .. وَيُطـَوِّبُونـَهَا،
النـُّـقـَادُ .. فـَيـَمْدَحُونـَهَا.

*

كـَثيرَاتٌ ..
حَاوَلـْنَ اللـُّغـَةَ
نـَثـْرًا وَشِعْرَا
أَمـَّا أنــَا..
العَارفة ُسِرَّ
رَحِيــِق ِ الزَّهْرَة..
فـَفــُـقــْـتهُن
جَمِيعًا.

7-9-2009


------------


کُونِی
کَمَا تَشَاءُ لَکِ الفَرَاشَاتُ
أَن تَکُونِی
کُونِی
غَجَریَّهً یَنحَنِی الکَرمِلُ
لِرُوحِکِ
یَا عُیونِی
کُونِی البَحرَ
کُونِی الرِّیحَ
کُونِی حُلُمَ المَسحُوقِین
کُونِی رَغِیفَ الجَوعَی
دَمعَهَ المُهَمَّشِین
کُونِی ریتای
کُونِی حَنِینِی
کُونِی جُنُونِی
ایَّاکِ ألاَّ تَکُونِی


------------


كُنْ رَفـِـيــِـقي
مُعَذَّبةٌ
فِي الرّيح ِ سُفُنِي ،
مُتعَبَة …
مِنْ أَشبَاهِ رِجَالٍ
واسطِوَانَاتِ غَرَام
*
كُنْ رَفـِـيــِـقي،
مُوْحِشٌ جِدًّا طَريِقِي
*
كُنْ مَنَارَةً ،
تـَقـُودُنِي
مِنْ وَجهِ الضِّيقِ
إلى بَرِّ سَلام
*
كُنْ رَفـِـيــِـقي،
في بَحْري ألفُ غَريقٍ
وَغَريق ِ…
*
كُنْ رَفـِـيــِـقي،
آهٍ كَم أشتَهِي
يا صديقي
رَجُلاً يُشبِهُنِـي..
لا يُشَوِّهُنِـي !
يُدَلِلُّني …
عَلَيـــَّا يَدُلُنـي …
يَغْمـُرُنِي ..
بوَابِلٍ مِن أنـْقـَى
الكَلام …
يَعبُرُ بي وَادي البُكاءِ
يَصْعَدُ بي إلى السَّمَاءِ
حيثُ السَكِينَةُ ،
حيثُ مُدُنُ الأحلام
*
كُنْ رَفـِـيــِـقي …!
كُنْ رَفـِـيــِـقي …!


------------


فارسٌ مِنْ زَمَن الحُبّ

في البَدْءِ
قلتَ للحُبِّ: "كُـنْ"،
فكانَ الرّبيعُ والأراجيحُ
والعُطورْ
وقلتَ للحُلم ِ : " ليَأتِ ملكوتُكْ"،
فصِرْتَ النورسَ
الـ ..جمعَ للسنونوةِ
محاراتِ البُحورْ
وصَارتِ المِسْكَ
الـ .. يـَضُوُعُ مِنْ حَولِكَ
فيحَتارَ البنفسجُ والنرجسُ والفـُلُّ
وتلتاعُ بقيّةُ الزهورْ
ثمَّ قالَ الفرحُ: " لتكـُنْ مشيئتي"
فصَارَ الشّوقُ شجرة
تتوَقـَّدُ ..
تتوَقـَّدُ ..
لا تحترق ُ
ولا تخـُورْ

2009 / 2 / 15


------------


على غُصنٍ
يُغَرِّدُ الطَّائِرُ
ويستعِدُّ القَنَّاصُ:
للطَلقَة

14.01.2015


------------


وَردَةً
في المَطرِ كُنتُ
وَحِينَ أَحبَبْتُ صِرْتُ
بُستانًا مِنَ:
العِطْرِ

14.01.2015


------------


غـَجــَـريــَّة عـَاشــِـقــَة



كأنّي ...
في زمنٍ آخـَـر
كُنتُ غَجَريــــَّـة ً
مَسكونَةَ بِالعِشق ِ
كُنتُ حُورِيـــَّـة ً
مُـثــْـقَــَـلـَـة ً
بِالجِرَاح

أحِبــــُّـكَ
في زمنِ القُبحِ ...هذا
لا تَسَلنِي ... لماذا
فأنتَ لِي
أنتَ ...أنتَ حُلُمي
وأنتَ للفرحِ المِفــَـتـــَاح

أحِبــــُّـكَ
كَي يـَتـَنَـفَـَسَ الصَّبَاحُ
كَي تـَكُونَ لـِذَاكِـرَتـِي
نَبْعَ الإنشـــِرَاح

أحِبــــُّـكَ:
كَي تُنجِبَ الأُمَهَاتُ
أَبطَالاً
فَأنْتَ المـَوَّالْ
أنــِيـــِـنُ الخِــلخـــَالْ
حَبُّ الـ ... هـَالْ
في قَهوَةِ الفَلاَّح

أحِبــــُّـكَ
لأنِّي مَعَكَ
لا أسيرُ حَائِرَة ًفِي دَائِـــرَة
بــَـلْ ...
مَعَ الكـَوْنِ
أ... تـَـ ... دَ... فَـَّ ... قُ
دُونَ قـُيـُودٍ جَائِرَة
دُونَ نـُوَاح

أحِبــــُّـكَ
حِينَ يَنَامُ فِي حِـضْنِي القَمَر
أحِبــــُّـكَ
حِينَ تَعزِفُ حَبـَّاتُ البـَرَدْ
عَلى نـَافِذَتـِي إيقَاع َالمَطَر
أحِبــــُّـكَ
حِينَ يَتَأوَّهُ فِي تُربَتِهِ الشَجَر

أحِبــــُّـكَ
فِي لــَيـَـالِي السَّهَر
حِينَ تَتَلَوَّى فِي المَوْقِدِ
حَبـَّاتُ الكَسـْتَنـَاءِ
أحِبــــُّـكَ
حينَ ترسِمُ فِي خَيالِي
المُزدَحِمِ بِكَ
أَبْهَـــــى...
أَبْهَــــى الصُّـوَر

أحِبــــُّـكَ
أبْعَدَ مِنَ كُلِّ ... اتِجَاه
أَوْسَعَ مِن كُلِّ ... مَدَى
أنقى من كلِّ اعتراف
أكثر حِدَّةً مِن وابلِ شَجَن
أحِبــــُّـكَ
يا بَعضِي وَكُلِّي
وَتـَاجَ جَبـِيـِنـِي
أحِــبــــُّـكَ
وَأَعِـدُكَ
أنْ نـَلـْتَـقـِي
كَــ التِقاءِ جَبَل ٍ بِــ ... جَبَلْ
أحِـــبــــُّـكَ
وَأَعِــدُكَ
أن تـَحـْتــَفِي بِحُبـِّنـَا
الطُيُورُ وَالزُهُورُ
وَكُلُّ أَبْنــــَاءِ كَوْكَبِ الغـَجــَـر


15.02.2015


------------


أنتَ
هَمزَهُ وَصلٍ
بيني وَمَزَارع
الحَبَق...
أنتَ المَعمَدَانُ الذي
يُعِدُّ الطريقَ أمامِي
.........للغَرَق
للأَلَق

18.02.2015


------------


وأنا أبحثُ عَنِّي ..... وَجَدْتُكَ


------------


لمَ .. هذا الصَّباح... في كُلِّ المَرَايَا .....أَرَاكَ ..؟؟


------------


كَأَنِّي جَزيرَة ... كَأَنَّكَ البَحْرُ ... فَأَينَ..؟! أَينَ المَفَرُّ .....؟!


------------


كَأَنِّي ... قَبْلَ الكَوْنِ كُنْتُكَ ... كُنتَنِي .. وَكَانَ العِشقُ ...حاَرِسَــــنـَا


------------


يُعَرِّشُ الْحُبُّ عَلَى جُدْرَانِ الْقَلْبِ
كَمَا وَرَقِ الْعِنَبِ
حِينَ.. كَمَا أَنَا تُحِبُّنِي.


------------


لِمَ لا نلتقي ... على ما يُمكِنُ أَن ...يُحَوِّلَ الدُّودَ إلى...فَرَاشَاتِ حُقُول ..!


------------


وَعَدْتَنِي بالرَّعْدِ ... وَقَبْلَ البَرْقِ ..........رَحَلتَ ؟!


------------


في غَمْرَةِ انْبِهَاري بِكَ ...نَفَذَتْ ...صَلاحِيَّةُ ...الحُلُمْ.


------------


لماذا
كلَّما اقتربتُ
مِنَ البَحرِ...يبتعِد !؟


------------


سَیِّدَةُ الدَّهْشَه

قـَدَری
أنْ تُوْقِـظَـنِی
مِنْ سُـبَاتِـی
سَـیِّـدَةَ الحُلُمِ
لتسوقَنِي الى مرعَى مُفَخَّخٍ بالدَّهْشَه

20.02.2015


------------


کاشتیاقِ
الطُّيور
لأعشاشِهَا ..
اشتقتُ لَک.
کاشتیاقِ الوُرودِ
لبراعِمهاِ ..
اشتقتُ لَک.

فتعالَ...
علی قلبی
المُکتَظِ عِشقًا ..
لاتتعَالَی ..
حبیبی

20.02.15


------------


إلى رجل أناني

عَلَّمَنِي حُبُّك
أنَّ الغَرَقَ
فِي بَحرِ العِشقِ
مَمْنُوعٌ .. مَمْنُوعْ

عَلَّمَنِي غدْرُكَ
أَنْ أَحْرِقَ المَرَاكِبَ
بَعْدَ رَحِيلِكَ
أنْ أَكْبِتَ الآه َ فِي مَهْدِهَا
وأَلعَنَ الدُّمُوعْ

عَلَّمَنِي صَدُّكَ
أَنْ أَكْتُبَ وَجَعَ الغِيابِ
بِالطبْشُورِ
عَلَى الحِيطَانِ
وَأُشْعِلَ الشُّمُوع

عَلَّمَنِي غِيابُكَ
أنْ أَتَأَلَمْ ...
أَلاَّ أَتَكَلَمْ...
بَلْ أحْتَفِي بِطَيْفِكَ
كُلَّ لَيلَة
مَعَ قَلْبيَ ... المَوجُوعْ
قَلبِيَ ... المَخْدُوعْ

22.02.15


------------


لأنِّی
عَلَی الأرض
أُقَرفِصُ
لا علی سریرٍ
مِن عَاج..
تأتی القصیده
طازَجَه..
وگرَغیفِ الخُبزِ:
... شَهِیَّهٌ ...

23.02.2015


------------


صوتٌ مِن بعيد
ناداني
لأَكونَ في معْبَدِهِ
جَمْرَة
وَيَكُونَ للجمرَةِ
الرِّيح

24.02.2015


------------


بينَ أَموَاجِكِ
حَيفَا
سُفُنٌ صَغِيرَة
صَغِيرَة
للصَّمْتِ مُستَكِينَة
تَمَامًا,, تمامًا
كَمَا قَلبي

24.02.2015


------------


مَا أَوسَعَ هذا المَدَى
آهٍ كَم أَشتَهِي
أَن تَمْلأَهُ حبيبي
بكلمة:
... أُحِبُّكِ ...

24.02.2015


------------


بعیش فیک

أنا بعشقک
عشان أعیش
وأتنفسک
غیرک ملیش
تعالَ قرَّب
من حُبِّ ممکن
یملا الکون...مطر
یملا البساتین شجر
حبیبی... یا أنایَ
روحی .... یا هنایَ
تعال امسح ... دمعتی
تعالَ جَرَّب ...جَنِّتی
بحبّک...بذوب فیک
بحبَّک ...أنا کلّی لیک
بحبَّک...بموت... بموت
وبَعِیش یا حبیبی فیک

25.02.2015


------------


إلى سيّد الرجال...حبيبي

أمهلني قليلا
.........لأقتربَ مِنكَ
.........كَي أتَحَرَشَ بِحُروفِكَ
مُفرَدَاتِكَ ...
جُمَلَكَ الشعريَّة والعِشقِيَّه
فأَنتَ....
آهٍ يا سيِّدَ الرِّجالِ
كَم أنتَ مُختَلِف!

أمهلني قليلا
كَي تَتَوَحَدَ الحُروفُ
... تَتَدَاخَلَ
وَفِي بَوتَقَةِ العِشقِ
تنصَهِرَ...
ثُمَّ ...
تَنهَضَ
كَالفَرَاشَاتِ المُلَوَّنَة
مُرْتَدِيَةً هَالاتِها
تُطَالِبُكَ
بِهَا أن تَعتَرفْ

أمهلني قليلا
كَي آتيكَ بِنُوري وَنَاري
وَدَفَاتِرِ أشعَاري
كَي تَقرَأنِي
كَمَا يَشتَهي نَبْضُ الأنثَى
فِي عروقِي
فَيَرِفُّ الحَمَامُ
.............فَوْقَ الصَفْصَافَة
آهٍ... كَيفَ يَرِفّْ !

أمهلني قليلاً
كَي أَكُونَ الأمِيرَة
الفَقِيرَة
التي سَتَأتِيكَ بِكِسْرَةِ
........حُلُم
وَتُغَادِرُكَ
فِي الثانِيَةَ عَشْرَةَ
......عِشقًا
فَتَكُونَ فِي خيَالِهَا
رَجُلَ الحُلمِ
قَبْلَ أَنْ تَنْصَرفْ

أمهِلني كثيرًأ
................كَثيرًا
لأعشَقَكَ
كَمَا تَشتَهِي
.................وَأَشْهَى
........................وَأَشْهَى
وَتَعْشقَنِي كَمَا أَشتَهِي
.................
وَأَشْهَى ........................وَأَشْهَى
.......وَأَحْلَى
مِنَ السَّنابِلِ حِينَ فِي الحُقُولِ
كَالعَصَافيرِ تَقِفْ

27.02.2015


------------


مُدَّ یَدَکَ
تناولْ مِن يَدي التفاحة
حبیبی
کَی یخضَرَّ الحُلُمُ
فأکونَ مِرآتــَکَ
التي
تَعرفُکَ أکثرَ مِن ذاتِکَ
تعرفُ جميعَ.. جميعَ
لُغَاتِك

28.02.2015


------------


لماذا
حينَ عَاهَدتَنِي
أَن تَكُونَ لي
الصَّوتَ والصَّدَى
طَارَتْ
سُنُونُوَّاتٌ مِن صَدري
واتَّسَعَ المَدَى..!؟

02.03.15


------------


حينَ تَغِيبُ عَنِّي
تَغِيبُ الحُقُولُ والطُّيورُ
والزُّهُور
وَكَأُنثَى العَنكَبُوتِ
أَظَلُّ
حَوْلَ نَفسِي أَدُورُ
وَأَدُور

02.03.15


------------


مُنذَ غِبتَ عَنّي
وَأَنَا أُطعِمُ النَّوَارسَ
فُتَاتَ حُلُمِي
وَهِيَ تَأْتِيني
بِأَصْدَافِ الصَّبْر

02.03.15


------------


تعيشي يا مصر

تعیشی یا مصر
یا أمِّی...یا هَمِّی...
یللی حُبِّک ترنیمه
فی دَمِّی
تعیشی یا مصر

تعیشی یا مصر
یا ستِّ الکُلّ
یللی تاریخک
یاسمین وفُلّ
تعیشی یا مصر

تعیشی یا مصر
ب: نیلِک ... نَخيلِك
مَوَاویلِك ... قنادیلك
أهلِك وِنَاسِك
تعیشی یا مصر

"تعیشی یا مصر"
رُوحِي بِتنَادِلِك
من قلبی بَدعِیلِك
تِعِیشی یا مصر

تِعِیشی یا مصر
یا مَهدِ الحَضَارات
یا بنت الأهرامات
یا أرضِی ... یا عِرضِی
یا تاج علی جبینی
تعیشی یا مصر

تعیشی یا مصر ...
یا بلَدِی
یاحِضن ِتانِی لوَلَدي
حبّک بیروینی ..نیلِک بیحیني
تعیشی یا مصر ...

تعیشی یا مصر ...
حِضْنِك بِضُمِنــَا
حُبِّك بيجري في دَمِّنــَا

تعیشی یا مصر ...

تعیشی یا مصر ...
یا قمری .. يا شمسی
يا بُکرَه وِأمسِی
بحبّك في صَمْتِـــی
بحبِّك في هَمسِــی
تعیشِی یا مصر

تعیشِی یا مصر
یللی وَضَعتیِّ للطُّغـْـیـَانِ
...........حَدّ
یللی شَعبِك للعـُـدْوَانِ
..........سَدّ
تعیشِی یا مصر

تعیشی یا مَصْر
یا رَایة النَّصر
يا فُلَّة.. يا عِطْر
يا نُور الفَجْر
تعیشی یا مَصْر

06.03.15


------------


للعِشقِ أنبياء

العِشقُ يا صَغِيري
لا يعتنقهُ إلاّ الأنقياء
الأتقياء
الأنبياء
وأنتَ جُندِيٌّ
مُشَاغِبٌ ..
جاءَ يَستَعمِرُ خَيَالَ
سيِّدَةَالنِّسَاء

أيُّها الشَّاعِرُ
المأْزُومُ
المَهزُوم
سَفِيرَةَ الشُعَرَاءِ
أنــــَا
مملكتي ... مِن ذُهُول
مُفرَدَاتي ... لا يَعتَريهَا أُفُول
لطُمُوحِي لا حُدُود
حَوْلَ جُمُوحِي الشِعْرِيِّ
.. لا سُدُودَ..لا قُيودْ
وأنتَ
أنتَ لستَ حُلُمي المَنشُود !

2015–03–12


------------


مُبَاغِتـــًا جَاءَ حُبــُّكَ

مُبَاغِتًا
جَاءَ حُبُّکَ
لَم یَتَزَامَن مَعَ البَرقِ
رَعدُکَ...
لَم تَتَنَبَأ
أَرصَادیَ العِشقِیَّه
بِکَ

مُشَاکِسًا
جَاءَ حُلمُکَ
کَحَالَهٍ استِثنَائِیَّه
لانفِجَارَاتٍ
ضَوئِیَّه

غَجَریًّا
جَاءَ قَلبُکَ
أَوقَدَ حَطَبَ اشتِعَالی
نَسَفَ أَسوَارَ خَیَالِی
صَالَ وَ.. جَالَ وَأَربَکَ
حَالِی

جَریئًا
جَاءَ فِکرُکَ
خَلَعَ عَنِّی خِلخَالِی
أَطلَقَ فِی الفَضَاءِ الرَّحب
مَوَّالِی
فَرُحتُ أَهِیمُ
................. أَهِیمُ
فِی بَسَاتِینِ العِشقِ
لَیلَ ...نَهَارِ ...
مِلءَ اختِیَاری
مِلءَ انبِهَاری

02.04.2015


------------


حَائِــــرَةٌ

حَائِرَةٌ
بینَ أَنْ أَضَعَ
نُقطَةً
فِی آخِرَالسَّطرِ
أَو
أَدَعَ القَصِیدَةَ
تَتَدَفَّق كَ
النَّهرْ

حَائِرَةٌ
بینَ أنْ أنذرَ قَلبِی
لَكَ
حتى تَعشَقَنِی
أَو
أنذرَهُ للقَصِیدَةِ
فأعشَقَهَا
عِشقَ السُّنُونُواتِ لِ
الشَّجَرْ

حَائِرَةٌ
بینَ أَن أَفرَّ مِنكَ
فَتَخضَرَّ
المُفرَدَاتُ
أَو
أَعُودَ اليكَ
غیمَهً
فَیوُمِضَ البَرقُ
والرَّعدُ
والوَعدُ
والمَطَرُ المُنتَظَرْ

04.04.15


------------


أتحدَّاک

وأنا أبحثُ عنِّی
وجدتُکَ
فاقتحمتُ کهفَ
عُزلتِکَ
لأُصَافِحَ الطِّفلَ
المَسجونَ
فی زنازینِ خَیالِکَ

أتحدَّاک
ألاَّ تعشقنی
فأنا شاعرَه
استثنائیَّه تُتقِنُ صَیدَ غُزلانِ
الأبجدیَّه
وأنا نبوءهُ الشُّعراءِ
سفیرَهُ الفُقراءِ
وأنا القصیده
حینَ علی
جبلٍ عالٍ تَتَجَلَّی
لتُشبِعَ
-الی قمحِ الذهولِ-
جُوعَکَ

أتحدَّاکَ
ألاَّ تَعتنِقَ حُلُمِی
حینَ تَعقِدُ قَرَانَ
حُروفِکَ
علی حُروفی
الثمِله
مِن صَدِّکَ

أتحدَّاکَ
ألاَّ تستکینَ
حِینَ
أَحرثُ بحورَ
الشِّعرِ
وأَصیرُ
فی لیلهِ القمرِ
المَحمُومِ
رَقصَتَکَ الأُولی
والأخِیرَه
وحبیبتَکَ الأثیره التی تعلمُ
کیف تُرَاوغُ
غُرُورَکَ

أَتحدَّاکَ
ألاَّ تلمسَ شفتیَّ
بجمرَه
مِن علی مَذبحِ
الشَّوقِ
حِینَ أَهمِسُ لکَ:
أُحِبُّکَ

أَتحدَّاکَ
أن تفرَّ مِن
تسونامِی الجُنون
وهذا الحنین
الذی تورَطَ بِکَ
فَسَرَی
فی تیَّارِ العشق
مَعَکَ
وَسَرَی ضِدَّکَ

05.04.15


------------


فی طریقِکَ
.....الیَّ
لا بُدَّ لکَ أن تخترعَ
..لـُغَهً أُخرَى
تَليقُ ب:
سَيِّدَةِالمُفرَدَات

10.04.15


------------


الحُبّ الکَبیر

أَحَقًّا
لَم تَعُد
عَلَی عَرشِ العشق
تَتَرَبَّع ...
حَنِینِی تَسمَع
نَجمًا فِی سَمَاءِ
القَصِیدَه
تَلمَع !؟

أَحَقًا
مَاتَ الحُبُّ المُثِیرُ
وَهُوَ عَلَی
ثَدیِ الشَّوقِ
یَرضَع..
لِیُخَلِّفَ لِی حُرُوفًا
تَدمَع..
مُفرَدَاتٍ تَتَوَجَّع !؟

أَحَقًا
الی بَرقِی وَرَعدِی
وَمَوجِی
لَن تَرجِع..
حُقُولَ اللهفَهِ
قَمحًا لَن تَزرَعَ
لِعُهُودِ الوَلَهِ
ثَانِیَهً
لَن تَرکَع !؟

أَحَقًّا
هذا الحُبُّ الکَبیرُ
تَصَدَّعَ..
إرَبًا إرَبًا تَقَطَّعَ
کُلُّ الدُمُوعِ
بِهِ لَن
تَشفَعَ!؟

11.04.2015


------------


شاعرةٌ
تحتَ الآلامِ
أنا
أُكثِرُ التأمُلَ
فتُمطِرَ المُفرَدَاتُ
وتُعطِي القصيدةُ
قمحَهَا

11.04.15


------------


كالتِقَاءِ
فَرَاشَةٍ بِوَردَة
التَقَيْنَا
لِتَخضَّرَ الحُروفُ
وَتَكتَمِلَ القَصِيدَة

03.05.15


------------


تُرَاكَ َأَتيتَ
لحظةَ تَكَحَّلَتْ عَيناي
برؤياكَ
أَم أَنَّكَ
كُنتَ هُناكَ
قبلَ ولادَةِ
الحُلُم ..؟

03.05.15


------------


کُلُّ العَابِرَاتِ
قَلبکَ
کُنَّ کَالسَمَکَاتِ
التی تُزَیِّنُ البِحَارَ
ألاَّ أَنَا
لأَنِّی اللُؤلُؤَهُ
التی أَنجَبَتهَا
المَحَارَه

03.05.15


------------


حَيَاةٌ وَاحِدَة
لا تَكفِينِي
لأُحِبَّكِ كَمَا يَليقُ
بِـ جُنُونِي

03.05.15


------------


أَنتَ الرَّجُلُ
الذي سَيَتَشَكَّلُ في
رَحمِ القصيدَة
وَأَنا الأُنثَى
التي الي صَدرِكَ
سَتَعثودُ

08.05.15


------------


حبيبي لِي
وإليهِ اشتياقِي
أَتَى ليَبقَـــــــــــي
جَمرَةً
فَيبدأَ بِنَا زَمَنُ
الإحتِرَاقِ

08.05.15


------------


أنا في مُخَيـَّمٍ
... هُنا
وأنتَ في المَنفى
.. هُناك
....لا يربطنا
إلاّ حَبلٌ سِرِّيٌّ
مِنَ العِشقِ
وذاكِرَةَ
... هَلاَك ...

10.05.15


------------


عندما
ينامُ القُبطانُ
يَسهَرُ القَمَر
لِيُعَاكِسَنِي


------------


کانَ حُبُّنَا
فَرَاشَهً
علی الحَصَی
حَطَّت
لا علی الوَردِ

11.05.15


------------


حينَ بيديكَ
أجنـَّة َ الشّوقِ
قتلتَ
ما صلبْتَ الحنينَ
على خشبة ِ الذاكرة
المتخمة بِكَ
ما هزمتَ جيوشَ الكرَى
إنـَّما:
... شُبِّهَ لكَ ...

11.05.15


------------


أَرتَشِفُ خَلَّ غِيابِكَ
وبالصَّبرِ أَتَجَمَّل
مَا عَادَ قلبي
ثلجَ الصَّدِ يَتَحَمَّل

11.05.15


------------


حينَ يَأخُذُنِي
الحَنِينُ
الى الطُّيورِ
أَحُطُّ على كَفِّ
حبيبي

13.05.15


------------


"أنتَ کَالحُلُم"
آهٍ...
کَم أَشتَهِی
أَن تَسقِطَ
عَن هذی
الرُؤیا
کافُ التشبیهِ

13.05.15


من وحی روایه:
فی کانون یموتُ الحبّ حیّا للروائی
أحمد الحرباوي

فی کانون یموتُ الحُبُّ حَیًّا
فتنتفضَ مِن کَفنِها الذکریات

لتُشَیِّعَ الحُلُمَ الی مَثواهُ
الأخیرِ علی قارعَهِ الأُمنِیَات

فی کانون لا قانونَ یمنعُ
أن یجلِدَنِی شَجَنُ النایَات

أو یزورَنی الحنینُ فیَجِدَنِی
مُضَرَّجًا بالآهاتِ والخَیَبَات

فی کانون تصطَّفُ المُفرَدَاتُ
کَالجُنُودِ فی طابورِ الحِکَایات

لتُرَتِّلَ الأَلَمَ صَمتًا وتختنِقَ
کما الثکالی بالعَبَرَات

فی کانون اخترتُ أن أَکُونَ
لصباحِکِ التَّغریدَ والأُغنیات

لکنَّکِ اخترتِ نَفیَ قلبی عن

جزیرهِ حُبّکِ حتَّی الممات

23.05.2015


أنتَ اخضِرَارُ حُلُمِي

ويكونُ
في يومِ القيامَةِ
أنّي أقومُ...
في دربِ الآلامِ العسيرِ
إليكَ أسيرُ..
أصيرُ أغنيةً وأمنيةً
...........أطيرُ
أمشي على البحرِ
فتمشِي
على خُطايَ الأيائِلُ...
أصعدُ سُلَّمَ الأحلامِ,
فتصعدُ في رُؤايَ
السنابلُ والجداولُ
وتتبَعُنا البلابلُ
والقوافلْ...
أجتازُ الحدودَ والسدودَ
وعيونَ الجُنودِ
وهُم يَصطادونَ ويُصَادِرُونَ
هُويَّــاتِ العَنــَادِلْ ...
أجتازُ البنادِقَ والمَشانِقَ
فتُبـَرْعِمُ في لغتي
وذَاكِرَتِي
..............الزنابِقْ

آتيكَ بأثقالِي
وأحْمـَالي
بتَعَبِ أيّامِي وأحْلامِي...
مِنَ الجليلِ آتيكَ
بوجعِ عشقيَ المُزمِنْ
فأنتَ لي....
أنتَ اخضِرَارُ حُلُمِي

مِنَ الكَرمِلِ آتيكَ ،
لأتجلَى لكَ
حوريةً
ووردةً جوريَّةً
لأسري في نبضِكَ
كُرَةً عِشْقِيـَّةً
ولا يرى أحدْ
..........ولا يسمع أحدْ
..........ولا تطالني لعنةٌ
من فمِ أحدْ
أو تُردينِي قتيلةً
......طلقةٌ
مِنْ بُنْدُقِيَّةِ أحَدْ

2014


------------


أنتَ وطني والحبّ جيشُ هذا الوطن


------------


ومضات نسويّة

-1-
زَهرَةُ عَبَّادِ الشَّمسِ..أَنـــَا
أَرْفَعُ رَأْسِي .. وَأَحْــيــــَا
فـَبــَقَائِي ...في كِبْــرِيـــَائِي


-2-
أنـــَا ... لا أعارضُ كوني ... أنثـــى
إنــَّما .... أعترضُ على ....
مَوْقـِــفِـــكـُـمْ مِـنــِّي
لِكوْنــِي أنثــــَى ...!


-3-
أنـــَا لا أكتبُ
كي أُقـَاتـِلَ نــَـيـــْـرُون.
أنـــَا أكتبُ كي ... أكون.


-4-
عِدْنِي ألاَّ تَرَانِي
قَلَمَ رَصاصٍ
تَسْعَى
لِتُعْمِلَ فيهِ
المِبْرَاةَ!


-5-
أَكونُ لكَ سُنُونُوَّة حِينَ لا تَكُونُ لِيَ... القَفَص.


-6-
اكتشفتُ
أنّ بحرَ مشاعركَ
مُعْرَب
فتمنيتُ
لو لم تكنْ
علامة بنائي أنا
-السّكون-


-7-
التجـأتُ لكفـِّكَ
عـَدوًا خلفَ
قمح ِ حـَنـَان
ٍ فاكتشفتُ أنّها
أيضـًا
على الصَّـفع ِ
قادرة


-8-
وَكَانَ أَنْ وَعَدَهَا
بِحُقُولٍ مِنْ قَمْحٍ
وَبِفَيْرُوزٍ مِنْ بَحْرٍ
وَلَمْ تَسْتَقْبِلْ إِلاَّ
أَمْوَاجًا مِنْ قَهْر


-9-
كَم مَرَّة ...كَم مَرَّة ... كنتُ لكَ الوَطَنَ ... وكُنتَ ....المَنفَى !


-10-
لستُ فراشَة..لستَ قِنديلي.. أنا يا رفيق ...زيتُ الفَتيلِ


-11-
قَرَنْفُلَةً مَزْهُوَّةً بــِشَمْسِهَا
كَانـــَتْ
قَطَفَهَا
وَعَلى رَفٍّ مـــَا
في مَنْزلٍ نــــَاءٍ
خَلَّفَهـــــَا
مِنْ غَيْر مـــَا
مـــَاء
وَإلَى الآنْ هِيَ
... أنــــــَا ....


-12-
لستُ طِروادة ً
بالبارودِ تُحَاصِرُ أَسوارَها
وتُبَاغِتُهَا بالعَسْكَر
لي قلبُ عُصفُورَة
لو رَقَّ ..
تذوبُ مِن عُذُوبتِهِ الصُخُورُ
بَل تَسْكَر


-13-
أنا كُلُّ الإناثَ
فلا...
تبحث عن أجزاءٍ مِنِّي
في غَيري


-14
يُحاصرُني الحُزنُ
فأحَاصِرُه ُ حتـّى آخَرَ رَمَــق

حقــًا: البقاءُ دومًا للأقوى


-15-
صليب الصّمت

علّقوني على صَليبٍ
مُذْ وُلِدْتُ
وقالوا: أنثـــــَى !

ثــَبــَّـــتـــــُوا يَدَيّ بالمسَامِيرِ
على خَشـَبــَـةِ الزَّمـَـنْ
ثــَبــَّـــتـــــُوا رِجـْـلَيَّ بالمسَامِيرِ
على خَشـَبــَـةِ الغَبَنِ
وقـَالـُوا:
"أنثـــــَى .. أنثـــــَى !"

غسلوا أفكاري
رويدًا رويدًا

زرعـُوا حقولَ إرادتي
شجرة
تظلُّ تتآكلُ تتآكلُ
شَيئـــــًا فَشَيْئـــــًا

عـَلّمُونـــِي
كلَّ أبجديّةِ الحَزَنِ
ألبسُونـــِي
كلَّ أقنعةِ الصَّـمــْــتِ
وقــَـالـُوا:

آهٍ أنثـــــَـى ..
مُـجــَــرَّد أنثــــــــــَى! "!!!"




------------


من مراثي درويش

(1)
- ليسَ الشَّاعرُ ههُنـَا -

" ليسَ الشَّاعرُ ههُنـَا،
فقد قامَ كما وَعَدَ ".
أتى صوتٌ كالرَّعْدِ
صَبَاحَ الأحَدْ.
" لا أَحَدَ ههُنـَا،
لا جَسَدَ.
سِوَى الوَرْدِ
الجُوريِّ،وباقاتِ الفُلِّ ،
فوقَ اللَّحْدِ،
مَا مِنْ شئ ٍ أو أحَدْ.

اذهبُوا سَريعًا، قولوُا لهُم:
ها دَرويشُ إلى الجليل ِ
يسبـِقـُكـُمْ..
هناكَ هُوَ -

كالنَّعناع ِ والحَبَق ِ
والرِّيحانْ
والزَّعْـتـَر البَريِّ
والمِيرَيميّة والزَّيتون
والسِّنديان ِ الشَّامِخ ِ
وعصا الرَّاعي
وشقائق ِ النّعمَانْ
وأحمد العربيّ
وأمُ سَعْدْ
وتراب البَلـَدْ-
باق ٍهُوَ في قلوبـِكُمْ
إلى الأبَدْ.

يا شعبَ غزَّةَ
وأريحا، نابلس
وبيتَ لـَحْمْ
جِنينَ، رَامَ الله،
القدس وطـُولـْكـَرْمْ،
ها أنا قد قلتُ لـَكُمْ
، فقولوا لـَهُم:
لنـَا السّلوانُ
في محمود،
ولكـُمْ.. يا فـُرسَانُ الشـَّتـَاتِ المُجـَلـَّدَة
صُبــَّارَ الجَلـْدْ ".
(2)
- فــَارسٌ بـِلا جـَوَاد -

آهٍ محمود..
أنا ريتــا،
ومـَنْ لا يعرفُ ريتـــــَـاكَ ..!

أنــَا ريتـــا
الــ .. دوَّختِ العُظماءَ والنـُبلاءَ
أمريكـــَا ولوركـــَا
أنــَا الكلمةُ
الماضِية ُفي عُرْس ِالخـَيــَالْ
المـُعَمــَّدَة ُ
بمليون ِسؤال ٍوسُؤالْ
الغجريّة
المـُتسَرْبلـَة بالخلاخيل
والغـَزَل ِوالدلالْ
السُّنونـُوَّة ُ
العاشِقة ُ للأفق
ِ المـُحــَال

أنــَا
بينَ الإنــَاثِ
أنثــَى الغـَزالْ
أنــَا
على فم المساكين ِ
...... بالرُّوح ِ
مـَوَّالْ
أنــَا أحلامُ العابرين
مِنَ الأهْوَالِ
الى مُدُنِ الجَمَال

أنا الحـَقُّ
إذا مــَا الميزانُ
مـَالْ.
لـِي ظِلالٌ ،
بَيدَ أنّها موجوعة ٌ
على خريـطة الصـُقـُور
هذي الظـِلال

أنا
في كـُتــُب ِالأنبيــَاءِ
والشعراءِ
عرُوسُ النـِّضـَالْ
سَواعِدُ الأبطال

أنــَا
الحـُلمُ الأَكـْبـَرُ
المُـلْـقـَى
على كـَفـَّةِ المَوازيـْنْ
وأنــَا
الأخضرُ المُمْـتـَدُّ
عـَبْـرَ قـَحْطِ المَعَايـيـِرْ
عَبْرَ السِّنـِين ِ
ووخز ِالأَنينْ
وأنــَا صَرْخـَة ُ آخِر ِاللـَّيـْل ِ:
"الجَرْحُ
مـُهـِيـِنْ... مـُهـِيـِنْ،
بيدَ أنَّ الفـَجـْرَ
مـُبـِيـنٌ... مـُبـِيـنْ "

آهٍ محمود..
أفلا يعْشَق ُبـُرتقالي وزعتـَري البـَرِّيِّ
والنعنـَاعَ والصُّبـَّارَ
والجـُلـَّـــنـَارَ
والأشجارَ
والبـِحـَارْ
درويشٌ كـَ أنـــَتَ..!




------------


عندما
ينامُ القُبطانُ
يَسهَرُ القَمَر
لِيُعَاكِسَنِي


------------


قَطرة حُبّ

قطرَتا هيدروجين
أَنا
فَأَينَ قطرةُ الأُكسجين
ال كانت
مِنْ أَحلِ أَن
أَكُون


------------


أكتبُ الحُبَّ
قصائدًا..
قصائدًا..
تصيرُ زوارقــًا
تبحرُ..
وتبحرُ..
إلى أن ترسو
في ميناءِ
.. الحنين..

04.11.2010


------------


إحذرْ،
فالطريقُ إلى قلبي
باتجاهٍ واحِدٍ..!

04.11.2010


------------


داخلَ شرنقةِالحُبِّ
أتخـَبـــَّـ ــ ــط ُ..
إلى أن ينبُتَ لي جناحان
فأنطلقُ..
صَوْبَ فردوس
ِ .. الحكاية ..

04.11.2010


------------


كلّ الدبابيس
التي شهرتها في وجههِ
كي يكفَّ
عن ِ الاقتراب
ِ من نسيج ِ الحُلم
ِ، انتظمَتْ...
وفوقَ مغناطيس ِ الحُبِّ
استكانتْ

04.11.2010


------------





------------





------------





------------





------------





------------








رسائل لیست للنسیان

-1-
دیوانک:" سأُحاولکِ مرّه أخری" أَرهَقَنی جمالاً.

الشاعر رفعت زیتون، القدس
02.04.15


-2-
ريتا عودة
الشاعرة المتألقة والرائعة، التقائي بك كان حدثاً أدبياً رائعاً، وأتمنى أن تستمر صداقتنا للأبد

د. سناء عطاری، القدس
03.04.15


-3-
السلام عليك
يسعد صباحك ياااااارب...سررت جدا بك...
و قرأت كتاب أنا جنونك...و ساحاولك مرة اخرى....شئ رائع جدا يفوق الوصف و التخيل....ما شالله عليك..ربي يسعدك و ينور دربك و يشرح صدرك....و يوفقك ياااااارب....
قدما والى الامام

سماح نبریصی
07.04.15


-4-
ریتا أنا منبهر بحرفکِ.
رقَّه صیاغتکِ تُدهِشُ المُتَلَقِّی.
لحرفکِ مَذاقٌ خاص وعُمق متمیز.
مبدعه
. مُختلفه أنتِ...
الطفوله قابعه داخل حروفکِ..
تعشقینَ الحروفَ وهیَ تعشَقُکِ.
مَن یقرأ لکِ یَرَی أنَّکِ
صَاحِبَه فِکر عمیق
لامرَأه تجاوزَت الثمانین
مِنَ خِبرَهِ الکِتابه...
فی الوقت الذی
یرَی فیهِ المُتَذَوِّق
بَراءَه حَرفِکِ ونقائِهِ
گ طفله
لم تتجاوز العاشِرَه.
ولعلَّ هذا هو سبب انبهاری بک ریتا.
ریتا الصدیقه
التی أعتزُّ بها وأفتخر.
ریتا الانسانه
التی یکسو ملامحها حزنٌ عمیق
و ریتا الشاعره
التی تُبهِرُنی حروفُها حَدَّ الجُنون.

***

مُتَیَمٌ أنا
ریتا
بِ
حَرفِکِ
.... المُختلف ...

23.02.2015
الروائي محمود قنديل-مصر


-5-
غسلتُ الرُّوح هذا الصَّباح بقصائد ريتا عودة
في ديوانها الجميل(سأُحلولكِ مرَّةً أُخرى). شعر
جميل مُضيئ الحرف. شكرًا للإبداع الجميل

الأديب السيد حافظ
07.05.15


-6-
أبحري وأتحفينا بكلامك الجميل
دمت ذخرا وفخرا للشعر والقصيده

يا أميرة الشعر كل المفردات تضيع بين مد وجزر بحرك وكل المفردات تتقزم امام عملاقة الكلمات وحورية البحور واميرة القافية

تتزودي من العام انفاسا لتضخي بالعام اعوما من العطاء والأخلاص وتنثري الحب بذورا لتحصدة بيادرا يعم خيره الفضاء الرحب تمنياتي بالمزيد من الأعوام سنابلها تطرح اضعافا مضاعفة من بوح الحروف************مزيدا من الأعوام مزيدا من الصحة ومزيدا من العطاء

10.05.15
Dalia Zireeni


-7-
يا أميرتي بحثت في قوائم الاميرات فلم اجد غيرك اميرة للقوافي وسيدة المفردات وملكة بحور الشعر *فها هو تاج الشعر نزين به جبهتك.

10.05.15
Randa Sharaf


-8-
كلماتك الخصبة. تملأ الحقول قمحاً وغلالاً ويفيض بها البحرُ لؤلؤاً ومرجاناً .. عشقك للعطاء ، يا ريتا ، هو عشقٌ لا متناهيٍ ويصل بك الى حدود المطلق اللا مرئي واللا محسوس ، وهذه الفنطازيا تجسديها في قصيدتك لترتوي بها.. وتروينا .

10.05.15
Yousef Hanna

أهنئك يا ريتا على هذا الفوز واسمح لأنفسنا أن نتلقى التهاني معك، تهاني نيلك لهذه الجائزة ، فأن تحظى شاعرة فلسطينية اصيلة مثلك بهذا الفوز يعني الكثير الذي يتجاوز أنا الفرد ليعبِّر عن نحن المجتمع لأنك تقفين اليوم رمزاً من رموزِ إبداعات هذا الشعب ، ودليلا معاصراً على عذوبة نهر عطائه.

16.04.2015

(عن قصه : سندریلا)
لوحة نثريّة مطعّمَة بكل مقومات الشعر بصورها وإيقاعها وموسيقاها .. وفيها من الرواية سرد جذاب يتملك القاريء ويستحوذ بأحاسيسه .
قمة الإبداع يا ريتا !

(عن : من کل بحر موجه)
في كل كلمة وفي كل ومضة تضاهي قصائدَ طِوال، تجعلينا، كقراء ، نسير في درب الآلام ذاته معك وإياك ، قرباناً من أجل الإنعتاق .
لا فضَّ فوكِ ، ايتها المبدعة،ولا نَضُبَ يراعُك .

09.04.15
الطبیب والمبدع د. یوسف حنا/الناصره


-9-
كتاباتك رائعة فوق الوصف.
استعمالك للصور التشبيهية تثير اعجابي حقًا.
هي قمّة الابداع

ايمان عدوان 11.05.2015


-10-
أنتِ قصيدة تُورقُ في الليل
وتُزهِرُ في النَّهار

روضة معروف
12.05.2015


-11-
ريتا الرائعة
باقات محبة أبدية العطر لك
شاعرة و مفكرة و فلسطينية من الطراز الكنعاني الأعرق
لقلبك كل الورد و الود

وفاء ابریوش
18.05.15


-12-
ريتا الجميلة .. أتعلمين أنك الكاتبة الوحيدة التي وصلت للعالمية وتمتلكين قدرة عظيمة على منح الآخرين حب لا يمكن أن ينكره أحدا لك ..
وتعلمين أيضا انك الكاتبة والشاعرة التي تفوقت على غيرها بالكثير وفي والتواضع بالتحديد لتمر على نصوصنا وكلماتنا ونحن لا نعد الا نقطة في بحر ابداعك ...
تأكدي اننا لم نتعرف على أحد يهبنا هذا الاهتمام سواك انت ..
سنحبك بكل اللغات الى ابد الخلود صديقتی

فاطمة حوامدة
21.05.15


-13-
تحية لحرفك الحساس الشاعر

سامیه قزموز بکری
22.05.15


-14-
يأخذني قلمك لما وراء السحاب. أمتطي صهوة حرفك المزركش بخيلاء الفلسفة وعمق المشهد. أنسى كل تفاصيل يومي وأنا غارقة ببحر ابداعك. أسلم روحي الهائمة في فضاء احتراق الحرف شوقاً ، وأهوي مضرجة بفكري ، لا رغبة لدي في مغادرة سردك المتناهي عذوبة آسرة. أتمنى أن تطول القصة أكثر فلا زال هنالک متسع من الوقت لأقرأك أكثر .
من قراءة في قصة بعنوان "في انتظاره" ل لأدیبه ريتا عودة ومجموعتها "أنا جنونک".

كلما قرأت قلمك أحسست بمعاني جديدة للحياة.

10.04.15

اشعر وكانني أقرأ ريتا من جديد في كل مرة

Khawlah Salem
23.05.15


-15-
من لديه صدق انتمائك هو في سِجِلّ الخالدين حتماً.
ما أجمل عنب الخليل عندما يصافح كنائس الناصرة ليثمر الوطن أدباً كثريَّات العنب حلو المذاق.

16.04.2015

وان ذبلت فيك زهرة فأنت روضة معطاءة ولودة بالحب ودودة بالروح.

الروائي أحمد الحرباوي/الخليل
23.05.15


-16-
كم هو جميل ابحارك الغجري في تليين المفردات

زعل ابو رقطی
23.05.15


-17-
لك وللبحر دهشة وعنفوان وصخب داهش شاعرتنا

ناصية الجنوبى محمود مغربى
24.05.15


-18-
You are truly a gifted artist.

Karen


-19-
حقیقه، ولا أجامل، أنتِ کزیتون فلسطین.
وانت بشموخك كجبلي جرزيم وعيبال

عثمان ابو العز
17.04.2015


-20-
الاشياء الجيدة تأتي لمن ينتظرونها ، أما الذين يسعون اليها فيحصلون دائما على الافضل والاعظم.

محمد نویر
16.04.2015


-21-
انت ظاهرة فريدة ومتميزة
ربنا يسعدك

Shiraz Shah
17.04.2015


-22-
نبارك لأنفسنا ان لدينا صوت عالمي ومبدعة من بيننا. صوت هزَّ العالم. صوت أنثوي راقي ُنباهي به وجه الدنيا في كل الفصول. ريتا يا ألق العصر، يا صوت يخترق الأصول والفروع ويجتاز كل الصعاب دون وهن أو رجوع، بوركت وبوركت أنفاسك النزيهة العطرة كيفما كانت نثرا شعرا أو ابتسامه . يا فراشة الربيع والسلام ، حماك ربي وَبَاركْ لك.

روضة معروف
16.04.2015


-23-
عزيزتي ريتا
قراءتي لنبض روحك يملؤ قلبي بتوليفة سحرية..فك شيفرتها يبعثرني بفرح المستكشفة لأحجية حتى في نوع الخط الذي اخترتيه أحيانا للتعبير عن بوحك الشعري.

Hanan Abu Dalu
12.04.15


-24-
الجميلة ريتا صاحبة الجمال بتفاصيله/باسمها وحضورها وقلمها
اسمحي لي أن أعبر عن إعجابي بكِ وبما تخطين رغم قصر المدة الزمنية التي تابعت قلمك فيها.

دعاء عليان
الندوة التقافية..الخليل
10.04.15


-25-
قرأت لك من خلال أصدقاء مشتركين لنا ..
قرأت لصوت المرأة بكل حالاتها فأحببت صدق الإحساس وجمال بوحك الشعري
دمت بكل الابداع

Hanan Abu Dalu


-26-


-27-



-28-



-29-



-30-

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق